22-12-2015 15:21
356
وفاة النائب الكويتي نبيل الفضل أثناء جلسة مجلس الأمة الثلاثاء

 

غيّب الموت بشكل مفاجىء الثلاثاء النائب الكويتي نبيل الفضل خلال جلسة مجلس الأمة بعد فشل محاولات اسعافه من حالة اغماء تعرض لها فجأة، ما اضطر رئيس المجلس  مرزوق الغانم إلى رفع الجلسة واخلاء القاعة من الجمهور والصحافيين.

 

وقد تعرض النائب الفضل لحالة اغماء مفاجئة وتدخل وكيل الصحة الدكتور خالد السهلاوي وطاقم الاسعاف لمعالجة النائب الفضل.

 

وقد انتابت النواب حالة من البكاء والصدمة بعد وفاة النائب نبيل الفضل، حيث خرج النائب عبدالله المعيوف من الجلسة باكياً وهو يحمل عقال وحذاء النائب الفضل بعد وفاته.

 

وانتابت النواب حالة بكاء مرير بعد وفاة النائب الفضل، وقد خرج النائب عبدالله المعيوف وهو يبكي حاملاً في يديه عقال وحذاء النائب الراحل، وقد وضع النائب خليل عبدالله علم الكويت على كرسي المغفور له نبيل الفضل في قاعة عبدالله السالم.

 

وكان رئيس مجلس الأمة قد افتتح جلسة الثلاثاء، وتلا والأمين العام أسماء الحضور والغائبين عن اجتماعات اللجان والنواب غير المتواجدين الساعة 9 صباحاً بالجلسة الماضية.

 

وقال النائب صالح عاشور إنه لا يعقل ان من يتأخر ربع ساعة عن حضور الجلسة يتلى اسمه وكأننا في مدرسة ونعاقب، هذا اجراء غير مجد.

 

واخر ما تحدث به النائب الفضل مطالبة الرئاسة أن تمنع النواب من تقديم معاملاتهم للوزراء اثناء الجلسة، مشيرا إلى أن هذا مظهر غير حضاري بالمرة ولا يجوز هذا الامر وعلي الرئيس ورئاسة المجلس التدخل في هذا الامر.

 

وقال الرئيس الغانم إن قرار عدم توقيع المعاملات اثناء الجلسة متخذ منذ بداية الفصل التشريعي وعلى النواب الالتزام بهذا القرار.

 

بدوره، قال النائب فيصل الدويسان إنه يجب التخلص من ظاهرة توقيع المعاملات خلال الجلسة.. فالوزراء لهم مكاتب في المجلس.

 

ومن جانبه، قال وزير الشباب والرياضة وزير الإعلام سلمان الحمود كنت في مهمة رسمية خارج البلاد ولا يعقل أن يذكر اسمي بأنني تغيبت عن الجلسة دون عذر.

 

وقد انتقل المجلس إلى المضابط وصدق عليه، وانتقل إلى بند الرسائل الواردة.

 

ومن جانبه، قال النائب عبد الحميد دشتي نرفع العقال لكل من ساهم في احتفالية افتتاح استاد جابر، ونشكر الوزير محمد العبد الله فهو يستحق وسمو رئيس مجلس الوزراء التحية والتقدير لتنفيذهم توجيهات سمو الامير، وعلينا ان نصلح الوضع الرياضي في الكويت من كل ما شابه من عبث.

 

بدوره، وجه النائب جمال العمر الشكر للجنة والهيئة المنظمة لافتتاحية الاستاد وشكر سمو الامير علي رساله سموه وكذلك الشكر موصول لرجال الامن حيث نتج عن هذا الاحتفال رسالها مفادها فرحة أهل الكويت وايضا لاطراف النزاع في الرياضة.

 

وعن رسالة رئيس لجنة حماية المال العام بتكليف ديوان المحاسبة بالنظر وفحص كافة المستندات المتعلقة ببيع شركة المنتجات الزراعية والشركة الكويتية لتعليم القيادة، قال العمر نحن في حاجة الي تسييل بعض الاصول في الفترة القادمة نتيجة لما نمر به من ظروف مالية صعبة، وان يتم البيع بمسطرة واحدة دون هدر للمال العام.

 

وطالب النائب العمر بعقد جلسة خاصة لمناقشة تقرير ديوان المحاسبة بشأن الوضع المالي للدولة.

 

ومن جانبه، طالب صالح عاشور بضرورة محاسبة المقصرين والمتسببين في تأخير افتتاح استاد جابر، حيث أن اخطاء فنية في المدرجات تسببت في تحمل ميزانية الدولة 8 ملايين دينار فمن يتحمل هذه الاموال.

 

وقال النائب عاشور إن هناك بيع للشركات الحكومية الرابحة التي تدر علي الميزانية العام للدولة وهناك اسباب وراء البيع لا يعلمها الا الله وهي تباع بثمن بخس لذلك لابد ان تكون هناك وقفه جادة.


( 356 يقرأ )